ما العلاقة بين الغدة الدرقية والوزن؟

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

1.  يجب تناول العلاج (الثايروكسين) على معدة فارغة أي قبل تناول الطعام والالتزام بالدواء.

2. التركيز على تناول بعض المعادن، كاليود الضروري لإنتاج الثيروكسين، لذلك يجب تناوله في الأطعمة مع أن الحاجة له قليلة جداً (150 مايكروغرام)، وهو متوفر في الأطعمة البحرية وملح الطعام المدعم باليود. كذلك فإن معادن السيلينيوم والزنك والنحاس والحديد والأوميغا 3 كلها ضرورية ومتوفري في الأطعمة البحرية بمختلف أنواعها.

3. الاعتدال في تناول الألياف لأنها تتسبب بتأخير امتصاص الهرمون الاصطناعي الذي يؤخذ كعلاج.

4. أثبتت الدراسات أن مضادات امتصاص الغذاء (Goitrogens) الموجودة في بعض أنواع الأغذية، تؤثر على عملية إنتاج الثايروكسين، وهي موجودة في: الملفوف، البروكلي، الزهرة، الفراولة، الفجل، اللفت، الفول السوداني، البقدونس والجوز. ومع أن هذه الأطعمة غير ضارة، إلا أنه يجب تناولها بكميات بسيطة ويجب أكلها مطبوخة لا نيئة. 

5. تجنب تناول بعض العناصر الغذائية مثل:

* المحليات الصناعة كالأسبارتام: قد يلجا البعض إلى استخدام المحليات الصناعية لتفادي زيادة الوزن، لكن هذا ليش خياراً جيداً، حيث اثبتت الدراسات ان الأسبارتام  قد يتسبب في حدوث رد فعل في جهاز المناعة، مما يؤدي إلى إنتاج الأجسام المضادة للغدة الدرقية والتهابها.

* الغلوتين

* الصويا المتخمرة

تعتبر ممارسة الأنشطة والرياضة بشكل روتيني عوامل مساعدة لتحفيز إفراز هرمونات الغدة الدرقية وتقليل التوتر، وهذه العوامل تؤثر إيجابياً في عملية العلاج.

ما العلاقة بين الغدة الدرقية والوزن؟

أخبار ذات صلة

0 تعليق