بالصور.. رسام بصري ينتقد قرار ترامب بطريقته الخاصة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
اشنونا الاخباري / البصرة
عبر رسام كاريكاتير في محافظة البصرة عن امتعاضه من قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب بمنع سفر العراقيين الى الولايات المتحدة من خلال رسومات كاريكاتيرية جدارية يظهر فيها نصب الحرية مرتعبا أمام ترامب الذي يبدو كثور هائج.

وقال رئيس جمعية رسامي الكاريكاتير في البصرة أركان البهادلي في حديث لـ اشنونا الاخباري، إن "الفكرة جاءت كرد فعل على قرار ترامب بحظر سفر مواطني عدد من الدول، ومنها العراق، الى الولايات المتحدة"، مبينا أن "الفكرة تتمثل برسم رسومات كاريكاتير على جدران وقطع كونكريتية تقع في مركز المدينة تجسد ترامب بطريقة فنية ساخرة، ومنها رسم يظهر فيه على شكل ثور هائج وبالقرب منه نصب الحرية يظهر مرتعدا من الخوف ويحاول تقديم حزمة من البرسيم ليهدأ من روعه، إضافة الى رسم آخر يظهر فيه ترامب كجمجمة بشرية تستند على خارطة للولايات المتحدة محاطة بأسلاك شائكة".



وأضاف البهادلي أن "قرار ترامب يكشف عن مفارقة غريبة، إذ منع مواطني الدول المتضررة من الإرهاب من السفر الى الولايات المتحدة، ولم يمنع مواطني الدول التي نشأ وترعرع فيها الإرهاب"، معتبرا أن "المفارقة الثانية أن الولايات المتحدة تتبجح كثيرا بالحرية وفتح الحدود أمام المضطهدين واللاجئين، وإذا بها تطردهم بمجرد وصولهم الى مطاراتها".

من جانبه، قال الإعلامي علي حسين العذاري في حديث لـ اشنونا الاخباري، إن "الرسومات الكاريكاتيرية الجدارية تبدو جميلة ومعبرة، وهي لفتت انتباه المارة لغرابتها، خاصة وان الناس اعتادت على مشاهدة الرسومات الدعائية السياسية والإعلانات التجارية على الجدران، وليس ترامب وهو على شكل ثور هائج"، معتبرا أن "الولايات المتحدة تزعم دائما انها دولة صديقة للعراق، لكن ليس من المنطقي أن تكون هناك دولة تمنع مواطني دولة تعتبرها صديقة من دخول أراضيها".

وكان ترامب وقع، في (27 كانون الثاني 2017)، على قرار يقضي بمنع منح تأشيرات دخول الولايات المتحدة لسبع دول ذات غالبية مسلمة بينها العراق، فيما لاقى القرار ردود فعل من السياسيين العراقيين الذين طالبوا بالتعامل بالمثل مع المسافرين الاميركيين الى العراق، وهو ما صوت عليه مجلس النواب في (30 كانون الثاني 2017)، إلا أن الحكومة العراقية استبعدت تطبيق هذا الاسلوب.

أخبار ذات صلة

0 تعليق